علمت "المستقبل" أن المحكمة العسكرية كفّتالتعقبات عن جنى أبو دياب التي أوقفت بجرم التواصل مع العميل الاسرائيلي سليم الصفدي، وأطلقت سراحها بعد توقيف دام سبعة أشهر.

يذكر أن أبو دياب أسست في العام 2010 جمعية "معا نحو فلسطين"وهي طلبت خلال جلسة محاكمتها اليوم الحرية لأنها "نالت براءتها من الشعب وعائلتها"، رافضة الاتهام بحقها.