وثّق سائحٌ بريطاني وزوجته مشهداً غريباً في شمالي إسبانيا، حيث ظنَّا أنّهما رأيا ثعباناً نحيفاً وطويلاً يتحرّك.

إلا أنّه وعند الاقتراب منه تبيّن أنّ الكائن ليس ثعباناً، بل مجموعة كبيرة من اليرقات متعدّدة الأطراف تصطف بشكل رأسي وتتحرّك.

وقال الزَّوج: "لحسن الحظ لم نقترب منها كثيراً إذ تبيّن أنّها تسبّب الحساسية والتهيّج في العينين".

(بوابة فيتو)