كيف انتقلت أميركا من "رجل الصواريخ الصغير" إلى العملات التذكارية للقمة بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب وكيم جونغ أون في 12 يونيو/حزيران المقبل ثم إلى إلغاء هذه القمة أمس الأول؟

مجلة فورين بوليسي
رصدت الأحداث على هذا المسار.

في 9 آذار، أعلن البيت الأبيض أنه بانتظار خطوات "ملموسة وقابلة للقياس" باتجاه نزع السلاح في كوريا الشمالية ، قبل أن يحدد الرئيس الأميركي موقفه من أي دعوة لعقد قمة. لكن وبعد وقت قصير من ذلك الإعلان وفي اليوم نفسهأكد البيت الأبيض أن ترامب وافق على دعوة لعقد قمة مع كيم، وأن حكومتي البلدين منهمكتان في التخطيط لهذه القمة.

27 أبريل/نيسان: اجتمع كيم مع رئيس كوريا الجنوبية مون جي-إنفي المنطقة منزوعة السلاح الفاصلة بين البلدين الفاصلة.

لقاء سلس

30 أبريل/نيسان إلى الأول من مايو/أيار زار مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية السابق والمرشح لمنصب وزير الخارجية مايك بومبيو حينها كوريا الشمالية سرا وعقد لقاء سلسا وإيجابيا مع كيم ساهم في إنشاء علاقات جيدة بين البلدين، وأعلن إثره أن تفاصيل اجتماع القمة يجري وضعها آنذاك وأن نزع السلاح سيكون إنجازا عظيما للعالم ولكوريا الشمالية أيضا.

11 مايو/أيار: عقب وصول ثلاثة مدنيين أميركيين كانوا محتجزين في كوريا الشمالية لأكثر من عام، أعلن ترامب أنه سيلتقي كيم في سنغافورة يوم 12 يونيو/حزيران القادم. ونشر تغريدة على تويتر قال فيها إنهما سيحاولان جعلها لحظة خاصة جدا للسلام العالمي.

15 مايو/أيار: أوقفت كوريا الشمالية فجأة اتصالاتها بكوريا الجنوبية وأعلنت أنها ربما تنسحب من القمة عقب تنظيم كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مناورات عسكرية مشتركة.

نموذج ليبيا

17 مايو/أيار: حاول ترامب طمأنة كوريا الشمالية بشأن تصريح مستشار الأمن القومي جون بولتون الذي قال فيه إن ترامب سيتعامل مع برنامج كوريا النووي مثلما تعاملت واشنطن مع برنامج ليبيا ، قائلا إن النموذج الليبي لم يخطر ببالهم قط عندما كانوا يفكرون في كوريا الشمالية، وأضاف أن أميركا أهلكت ليبيا، و"لن يحدث ذلك إلا في حالة عدم التوصل لصفقة".

21 مايو/أيار: خاض مايك بنس في الجدل الدائر حول النموذج الليبي قائلا إن هذا النموذج سيتم تبنيه إذا لم يوافق كيم جونغ-أون على عقد صفقة. وفي الوقت نفسه أصدر البيت الأبيض تصاميمه للعملة التذكارية لتخليد ذكرى قمة سنغافورة

السياسي الغبي

24مايو/أيار: بدورها هددت نائبة وزير الخارجية بكوريا الشمالية الولايات المتحدة بمأساة مرعبة لم تخبرها من قبل ولم تتخيلها حتى اليوم، ووصفت بينس بـ"السياسي الغبي" قبل أن تضمّن تصريحها حديثا عن "مواجهة وشيكة بين نووي ونووي".