أبقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الغموض حول مستقبله بعد ولايته الرئاسية الرابعة التي تنتهي في 2024، ملمحا الى انه قد يصبح رئيسا للوزراء مجددا كما فعل عام 2008.

وقال خلال المنتدى الاقتصادي في سان بطرسبرغ ردا على سؤال حول ما اذا سيغادر حقا السلطة بعد 2024 "احترمت دائما الدستور الروسي ولا ازال. يحظر الدستور بوضوح اكثر من ولايتين متعاقبتين".

أضاف "اليوم ابدأ ولايتي الثانية" قبل ان يذكر انه في 2008 تخلى عن الرئاسة ليصبح رئيسا للوزراء قبل ان يعود الى الحكم بعد أربع سنوات.

وأعلن "تخليت عن منصب الرئيس لان الدستور لا يسمح بالانتخاب لولاية رئاسية ثالثة، هذا كل ما في الامر، اني مستعد لاحترام هذه القاعدة مستقبلاً ملمحا ايضا إلى انه قد يطبق الاسلوب نفسه ويصبح رئيسا للوزراء مجددا.

"وكالات"