أكد منظمو بطولة فرنسا المفتوحة للتنس، التي تقام في الفترة من 27 مايو إلى 10 من يونيو، أن الأميركية سيرينا وليامز، المصنفة الأولى على العالم سابقا لن تكون ضمن المصنفات في ثاني البطولات الأربع الكبرى هذا العام.

واكتشفت وليامز، البطلة 3 مرات في رولان غاروس، أنها حبلى بعد فوزها ببطولة أستراليا المفتوحة العام الماضي، وبعد عودتها للمنافسات في مارس خرجت اللاعبة الأميركية مبكرا من بطولتي إنديان ويلز وميامي.

وانسحبت وليامز (36 عاما) بعد ذلك من بطولتي مدريد وروما وتراجع ترتيب اللاعبة الأميركية الحاصلة على 23 لقبا في البطولات الأربع الكبرى إلى المركز 453 عالميا.

وقال الاتحاد الفرنسي للتنس: "سيعد مسؤولو البطولة هذا العام قائمة المصنفات (في فرنسا المفتوحة) وفقا للتصنيف الذي تصدره رابطة اللاعبات المحترفات".

أضاف: "بالتالي سيعكس تصنيف البطولة التصنيف العالمي للاعبات هذا الأسبوع".

(سكاي نيوز)