قتل 5 أشخاص من المدنيين بينهم طفلان وأصيب أكثر من 20 آخرين على الأقل، من جراء قصف ميليشيات الحوثي الإيرانية سوقا في مدينة مأرب وسط اليمن، وفق ما ذكر مصدر طبي الثلاثاء.

وقالت مصادر في المدينة إن الميليشيات الإيرانية أطلقت صاروخ كاتيوشا سقط في شارع مزدحم بالمتسوقين والسكان، وسط المدينة، التي تحمل نفس اسم المحافظة.

وندد وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، بقتل المدنيين في مأرب، وقال في سلسلة تغريدات عبر "تويتر": "أدين وبشدة المجزرة التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الايرانية بقصفها صباح اليوم منطقة سكنية وسط مدينة مأرب بصواريخ الكاتيوشا، ما اسفر عن استشهاد 5 مدنيين واصابة 20 آخرين بينهم طفلين في حصيلة غير نهائية".

وتابع:" هذه الجريمة البشعة هي امتداد لجرائم القتل المتعمد والابادة الجماعية التي ترتكبها مليشيا الحوثي بحق المدنيين الابرياء منذ انقلابها على السلطة الشرعية قبل 3أعوام".

وأضاف: "أدعو المجتمع الدولي إلى إدانة هذه الجرائم الحوثية المستمرة على الشعب اليمني باعتبارها جرائم حرب وإبادة بحق المواطنين".

وهذه ليست المرة الأولى، التي تستهدف فيها الميليشيات المراكز المدنية في مأرب، إذ قصفت في مطلع مايو، مركز إعادة تأهيل الأطفال المجندين والمتأثرين بالحرب في مأرب، بصاروخ كاتيوشا.

(سكاي نيوز)