واجه الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم انتقادات كبيرة بعد تنظيمه دروسا "تثقيفية" للاعبين والمسؤولين والصحفيين، حول كيفية "التحدث للنساء الروسيات".

وعقد الاتحاد الأرجنتيني الثلاثاء حصصا تثقيفية حول الثقافة والعادات الروسية، تحضيرا لطاقم منتخب الأرجنتين الذي سيسافر إلى روسيا لخوض نهائيات كأس العالم بعد أقل من شهر.

وشمل الكتيب الممنوح للحاضرين فصلا كاملا بعنوان "ماذا عليك أن تفعل كي تحصل على فرصة مع فتاة روسية"؟

وكتب مؤلف الكتيب مارسيلو تينيلي: "يعتقد الكثير من الرجال أن باستطاعتهم إقامة علاقة مع الروسيات لأنهن جميلات. ربما هن يردن نفس الشيء، لكنهم يريدون الشعور بالأهمية كذلك".

ونشر الاتحاد الأرجنتيني بيانا، الأربعاء، أكد فيه "أن الوثائق المطبوعة في الكتيب الثلاثاء، تم طباعتها عن طريق الخطأ".

وقدم الاتحاد الأرجنتيني اعتذارا لكل "من أهانه محتوى الكتيب، الذي لا يعكس طريقة تفكير الاتحاد الأرجنتيني أو رئيسه كلاوديو تابيا".

(سكاي نيوز)