قالت القوات المسلحة المصرية في بيان اليوم ان "قوات الجيش الشرطة قتلت 19 متشدداً في تبادل لإطلاق النار وألقت القبض على 20 مشتبهاً به في إطار العملية الأمنية الشاملة التي تجري في سيناء".

وبدأت الحملة الواسعة في شباط للقضاء على المتشددين الذين يشنون هجمات على قوات الجيش والشرطة قُتل فيها مئات من أفراد رجال الأمن والمدنيين على مدى سنوات.

وقال البيان ان "المتشددين التسعة عشر قتلوا خلال الأيام الماضية". وبذلك يرتفع عدد قتلى "عملية المجابهة الشاملة سيناء 2018" إلى 296 على الأقل بينهم 35 من الضباط والجنود.

وكثف المتشددون في سيناء هجماتهم بعد أن عزل الجيش الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في منتصف 2013 وسط احتجاجات حاشدة على حكمه الذي استمر عاما.

ويعد الرئيس عبد الفتاح السيسي بهزيمة الإسلاميين المتشددين واستعادة الأمن بعد سنوات اضطراب أعقبت انتفاضة 2011.

(رويترز)