رأى وزير الئقافة غطاس خوري أن "لقاء رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مع رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع، في بيت الوسط أمس، اتسم بـ"الايجابية المطلقة والصراحة".

وقال خوري، في حديث الى تلفزيون "المستقبل": "لقد استمع الرئيس الحريري لأفكار جعجع حول المرحلة القادمة، وآرائه عن كيفية تركيب الحكومة المقبلة"، مشيرا الى أن "الموضوع المطروح هو انتخاب رئيس مجلس النواب ونائبه، ثم تكليف رئيس الحكومة".

وأكد أن "لاعلاقة للقاء بالتغييرات في "تيار المستقبل"، ونحن نتواصل مع "القوات اللبنانية" منذ أكثر من شهرين"، لافتا الى أن "قبل الانتخابات تواصلنا وتفاهمنا في الامكنة التي يمكننا أن نتفاهم بها، أما الامكنة التي لم نتفاهم بها فاتفقنا على أن يقوم كل طرف بمصلحته الخاصة والآن بعد الانتخابات النيابية تحقق اللقاء بأول فرصة مناسبة بغض النظر عما حصل في ما قبل".

وختم خوري بالقول: "نحن لم نسأل عن تسمية رئيس الحكومة، ولكن من الواضح أن الامور عادت الى مجاريها الطبيعية، وكما قال الرئيس الحريري إن "ما يجمعنا مع "القوات اللبنانية" اكثر بكثير مما يفرقنا، وهناك تفاهم استراتيجي سينعكس على هذا الاستحقاق".