قتل أربعة أشخاص على الأقل وأصيب نحو 30 آخرين بجروح الأربعاء في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف مجلس عزاء في منطقة التاجي شمال بغداد، بحسب مصادر أمنية وطبية.

وقال ضابط برتبة رائد في الشرطة العراقية لوكالة فرانس برس "قتل أربعة اشخاص وأصيب 27 بجروح في هجوم أنتحاري بحزام ناسف استهدف مجلس عزاء" عند الساعة 13,30".

وأكد مصدر طبي في مستشفى التاجي حصيلة الضحايا.

من جهته، أوضح مركز الإعلام الأمني العراقي في بيان أن "القوات الأمنية تمكنت من التصدي للانتحاري"، مؤكداً "استشهاد وجرح عدد من المواطنين".

في المقابل، أكد مصدر في فصائل الحشد الشعبي أن "الهجوم تزامن مع تواجد مقاتلين من الحشد في مجلس العزاء".

ولعبت قوات الحشد الشعبي دورا حاسما في إسناد القوات الأمنية العراقية خلال معاركها لدحر تنظيم الدولة الإسلامية من البلاد.

وتشهد ناحية التاجي أعمال عنف متكررة، وتتواجد فيها قوات من الجيش والحشد الشعبي بكثافة.

(أ ف ب)