ضربت عواصف عاتية محملة برياح شديدة وأمطار غزيرة وبرد مناطق في شمال شرق الولايات المتحدة امس، مما عطل حركة النقل وسبب انقطاعا للكهرباء على نطاق واسع في منطقة يقطنها عشرات الملايين من الناس.


وأصدرت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية تحذيرا من عواصف رعدية شديدة في المنطقة من ولاية ماريلاند وحتى نيوهامبشير. وقالت إن "هناك ما يقرب من 50 بلاغا عن تساقط البرد في ولايات من بينها أوهايو وبنسلفانيا ونيويورك وكونيتيكت".

وقالت الهيئة إنه "تم رصد إعصار في سوليفان في شمال نيويورك لكن لم ترد تقارير عن وقوع أضرار. ووضعت مناطق في كونيتيكت تحت تحذير من حدوث إعصار ليل الثلاثاء".

واوضح موقع "باور أوتيج" الذي يتتبع خدمة الكهرباء إن "ما يقرب من600 ألف مشترك في ولايات نيويورك ونيوجيرزي وكونيتيكت وبنسلفانيا وفرجينيا، كانوا بدون كهرباء حتى قرب مساء امس".

وقالت محطة القطارات المركزية في نيويورك من خلال حسابها على تويتر إنه جرى وقف خطوط للقطارات بسبب العواصف.



وأفاد موقع فلايت أوير دوت كوم الذي يتابع خدمات الطيران أن مايقرب من 400 رحلة جوية في مطارات تخدم منطقة نيويورك ألغيت بحلول الساعة السادسة بتوقيت شرق الولايات المتحدة (2200 بتوقيت غرينتش).

وفي ما يلي رابط الفيديو: