أحرز فريق قوى الأمن الداخلي لقب المسابقة الرسمية الاولى للميني فوتبول، كأس لبنان، بفوزه في المباراة النهائية على أتلتيكو جبيل بركلات الترجيح بعد التعادل في الوقتين الأصلي والاضافي (3 – 3)، بحضور النائب ألان عون الذي تابع كامل المباراة النهائية وشارك بتسليم الجوائز الى جانب رئيس الاتحاد احمد دنش، وسط أواء مميزة وحماسية وتنظيم على اعلى مستوى.

وكان لافتاً الجهد الذي بذله الاعضاء الاتحاد إذ ابدى عضو الاتحاد ومدير المنتخب الوطني بلال يزبك سعادته بالنجاح الباهر الذي تحقق في اول بطولة رسمية فنياً وتنظيمياً، وبارك يزبك لفريق قوى الامن الفوز باللقب الرسمي الاول. وبالنسبة الى المباراة فقد كانت على مستوى عالٍ من الندية، وتقدم قوى الامن مرتين عبر حسن يونس وسامر حاوي في الدقيقتين 23 و35، وفي المرتين عادل محمد بلاوني النتيجة في الدقيقتين 24 من ركلة جزاء و36، ليعود بلاوني نفسه ويُكمل الـ«هاتريك» في الدقيقة 43 مانحاً اول تقدم لفريق اتلتيكو جبيل، لكن حسن يونس عادل لقوى الامن الداخلي في الدقيقة 47 وانتهى الوقت الاصلي بالتعادل بثلاثة اهداف لكل فريق وهي النتيجة عينها مع نهاية الشوطين الاضافيين، فانتقل الفريقان الى ركلات الترجيح، فسجل خالد صاتي وموسى فضل لله وحسن يونس لقوى الامن، وسجل علي موسى واهدر محمد بلاوني للفريق الجبيلي.

وفي مباراة المركز الثالث فاز الاتحاد العديسة على شباب البقاع (4 – 2)، وسجل للعديسة محمد حمد (15 و47) وعلي الهادي رمال (43) وابراهيم رمال (52) فيما سجل علي مهدي (16) وعباس العوطة (29) هدفي شباب البقاع.