من المهم جداً يا عزيزتي أن تعي أنه مهما أحبك الشريك، فعليك اتقان فن التصرف معه من خلال الاهتمام به جيداً والاعتناء به بعيدا عن الأنانية أو التذمر.

فلعل أكثر ما يكرهه الرجل بحبيبته النكد، فلا يمكنه تحمل المرأة النكدة أو المتعجرفة التي تسعى فقط الى احقاق مصلحتها الشخصية بعيدا عن العمل لانجاح العلاقة العاطفية كثنائي حقيقي وبالتالي إياك والوقوع في هذا الفخ.

فالرجل يمكنه تحمل كل حالاتك المزاجية والعمل على اسعادك لكنه سينفر منك بالتأكيد عندما يشعر بأنك امرأة نكدة ترغبين في التذمر دائماً وتجلبين الطاقة السلبية الى مسار العلاقة.

من هنا، عليك أن تكوني السند المعنوي والمادي للحبيب، فتسمعين مشاكله وهمومه وتشاركينه في افراحه وأوقاته الجميلة والسعيدة وتكوني دائماً الى جانبه في السراء والضراء فيشعر بالحنان والأمان.

فكما أنك شخص يبحث عن الاستقرار المادي والمعنوي، كذلك الرجل يسعى الى الشعور بالامان العاطفي مع شريكة تتمتع بنضجع فكري ووعي عاطفي يساعدانه في حياته اليومية.

لذلك، انتبهي جيدا على تصرفاتك وحاولي اتقان فن التصرف والتعاطي مع الحبيب بكل نضج وعقل منفتح بعيدا عن الشك الدائم والغيرة القاتلة التي تسمم العلاقة العاطفية وتؤدي في نهاية المطاف الى خلافات كثيرة فتنتهي العلاقة بطريقة درامية جداً.

(ياسمينة)