غرّد رئيس الحزب الاشتراكي وليد جنبلاط قائلاً: "الى الرفاق في الشويفات والانصار والى الحزب الديمقراطي .الانتخابات مرت ولنتفتح صفحة جديدة ولتكن الدولة هي الحكم وتحزم الامر في الشويفات".

اضاف في تغريدة له على تويتر: "معيب هذا الاقتتال العبثي في العائلة الواحدة".

وختم: "انني اشجب كل دعوة تحريض او تهييج في اية منطقة وان الجيش يقوم بواجباته على اكمل وجه".