برعاية وزير الصحة العامة وبالتعاون مع الجامعة اللبنانية الألمانية اقامت نقابة اصحاب الحضانات المتخصصة في لبنان مؤتمراً بعنوان "من اجل تربية مستدامة للطفولة المبكرة" يأتي هذا المؤتمر ضمن برنامج النقابة التوعوي مع دور الحضانات في لبنان يوم السبت 28 نيسان 2018 في حرم الجامعة اللبنانية الألمانية - ساحل علما.

مثلت وزير الصحة باميلا منصور رئيس دائرة الأم والطفل في وزارة الصحة العامة، كما شارك في المؤتمر جمعية OpenMinds للأطفال ذوي الأحتياجات الخاصة وديانا زوين ممثلة نقيبة الممرضات في لبنان وامين عام الأتحاد العربي للعلاج الفيزيائي د.جورج بويري ورجينا فنيانوس عضو مجلس امناء الجامعة اللبنانية الألمانية واصحاب ومدراء دور الحضانات في لبنان وفعاليات اجتماعية وتربوية.

الحاج

قدمت المؤتمر والمحاضرين المستشارة الإعلامية للنقابة السيدة ريتا الحاج مستهلة اياه بالكلمات التالية: اتينا اليوم بمبادرة كريمة من صرح اكاديمي مرموق معتزين بشراكة تبلورت خيوطها وستنفذ بنودها وتكون حيز التطبيق لمصلحة الطفل والطفولة . اننا اليوم ومن خلال مؤتمرنا،من اجل تنمية مستدامة للطفولة المبكرة نعمل معا مع ذوي الأختصاص والكفاءة لوضع الخطوط الأرشادية الأساسية السليمة في دور الحضانات والتي نصبو ان تثبت وتستمر ليبزغ معها فجرا واعدا للطفل.

مطر

القى رئيس الجامعة اللبنانية الألمانية البروفسور د.سمير مطر كلمة رحب فيها بالحضور وأعرب عن تقديره وامتنانه لاستضافة نقابة اصحاب الحضانات المتخصصة في لبنان في حرم الجامعة وبمشروع التعاون المستقبلي كما نوه بأهمية ميدان الحضانات الحساس والواعد اذ ان التربية المستدامة في الطفولة المبكرة هي حجر اساس في تنشئة جيل سليم ومعافى جسديا وذهنيا.

ابي نادر

بدوره افتتح نقيب اصحاب دور الحضانات المتخصصة في لبنان شربل ابي نادر المؤتمر متوجها الى الحضور من تربويين اكاديميين وعاملين في قطاع الحضانات بوجوب دعم قطاع اولى اهتماماته الطفل .كما عدد اتفاقيات التعاون التي قامت بها النقابة على مر السنين خصوصا الأتفاقية الأخيرة الثلاثية الأطراف التي جمعت النقابة بنقابة الأطباء في لبنان بشخص نقيبها د. ريمون الصايغ ودائرة الأم والطفل في كلية الطب الجامعة اليسوعية بشخص رئيسها البروفسور برنار جرباقة تهدف من خلالها الى تدريب وتأهيل ورفع مستوى اداء الحاضنات والممرضات والمدراء التابعين الى دور الحضانات المتخصصة المنتسبة الى النقابة بغية الأكتشاف المبكرللمرض وللعنف من اي نوع كان الذي يتعرض له الطفل ووقايته منها. كما شكر البروفسور مطر رئيس الجامعة اللبنانية الألمانية على اتفاقية التعاون مع النقابة وعلى استضافته للمؤتمر .

فضول

شددت عضو الهيئة الأدارية في جمعية OpenMinds للأطفال ذوي الأحتياجات الخاصة السيدة ريما فضول على هدف الجمعية في نشر التوعية حول تقبل ودمج الأطفال ذوي الأحتياجات الخاصة في دور الحضانات من خلال خلق وتوفير بيئة حاضنة لهم تتم فيها معاملتهم على قدم المساواة وتسهل اندماجهم مع غيرهم من الأطفال في الحضانات والمدارس فيما يجدر تحويل الأضطرابات كالتوحد الى قدرات من خلال التدخل المبكر.

منصور

من جهتها وفي كلمة مثلت فيها وزير الصحة غسان حاصباني دعت باميلا اصحاب دور الحضانات الى اهمية الألتزام بتوصيات النقابة وتطبيق كل ما يقدم لهم من احدث الدراسات خلال ورش العمل والندوات. كما اشارت الى الجهود التي تقوم بها النقابة لدعم القطاع وعن دور وزارة الصحة في مراقبة ومتابعة دور الحضانات وتفعيل الية العمل فيها وفق معايير السلامة لمصلحة الطفل.

ليسلم بعدها النقيب درعا تقديرية لمنصور ولجمعية Openminds عربون شكر وتقدير لدعمهم للنقابة ولقطاع الحضانات في لبنان. ثم تم توقيع اتفاق التعاون بين النقيب والبروفسور مطر.

بعد ذلك قامت ريتا عبود رئيسة قسم التربية الحضانية والأبتدائية في الجامعة اللبنانية الألمانية بطرح مشروع التعاون بين الجامعة اللبنانية الألمانية والنقابة.

جمع المؤتمر نخبة من الأختصاصيين في مجال العناية بالطفل: في المحور الأول ”صحة وسلامة الطفل في السنوات الأولى" مع د.رانيا باسيل طبيبة قلب اطفال خريجة جامعة القديس يوسف من ثم "الوقاية من الأمراض السارية والمعدية في دور الحضانات" موضوع اساسي لطالما يهم المربين في دور الحضانات تناوله البروفسور برنار جرباقة رئيس قسم طب الأطفال في جامعة القديس يوسف. بعد ذلك جرت معالجة موضوع يثار للمرة الأولى في مؤتمرات النقابة، بعنوان :تحديد الأمراض الجلدية المعدية والوقاية منها في دور الحضانة مع د.لما بورجي طبيب عام امراض جلدية متخصصة في الأمراض الجلدية التجميلية خريجة الجامعة الأميركية في بيروت, في الموضوع التالي تحت عنوان: "دور اخصائيي التربية وعلم النفس في تقوية نمو الطفل " مع د.نبيل خوري اختصاصي في علم النفس العيادي والتوجيه العائلي خريج جامعة Wevac في الولايات المتحدة الأميركية... فيما ركزت السيدة جوستين جبران معالجة نفسي –حركي خريجة جامعة اليسوعية على موضوع : التحفيز النفسي-الحركي في مرحلة الطفولة المبكرة ومنافعه.