قررت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تعليق تدريباتهما العسكرية المشتركة السنوية عشية القمة المزمعة بين الكوريتين غدا، وذلك حسب بيان صدر عن الجيش الكوري الجنوبي.

وقالت هيئة الأركان المشتركة اليوم الخميس: "قررت السلطات العسكرية الكورية الجنوبية والأمريكية إرجاء الجزء الأول من تدريبات الحل الرئيسي لعام 2018 حتى يوم الخميس، واعتبرنا أن الأهداف المرجوة للتدريب قد تم تحقيقها".

وذكرت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية أن الجيش الكوري الجنوبي سيركز على تأمين المحادثات بين الرئيس مون جيه-إن والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في قرية بانمونجوم الحدودية.

وأطلقت سيئول وواشنطن تدريبات "مركز القيادة" ضمن مناورات الحل الرئيسي في كوريا الاثنين، لتستمر لأسبوعين واتفقتا على إنهاء الجزء الأول من التدريب اليوم الخميس.