أعلنت منظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة اليوم انها ستمنح المصور الصحافي المصري الموقوف محمود ابوزيد المعروف باسم “شوكان” جائزة اليونسكو الدولية لحرية الصحافة.

وكان ابوزيد البالغ من العمر 31 عاما، يعمل لحساب “وكالة ديموتيكس” البريطانية عندما تم توقيفه في 14 آب 2013 أثناء تغطيته فض اعتصام انصار الرئيس المعزول محمد مرسي في محيط مسجد رابعة العدوية في شرق القاهرة.

وقالت رئيسة اللجنة التي تمنح الجائزة ماريا ريسا ”إن اختيار محمود ابوزيد جاء تقديرا لشجاعته، ومقاومته والتزامه حرية التعبير”.

وعبرت وزارة الخارجية المصرية امس، عن "الأسف الشديد لتورط منظمة بمكانة ووضعية اليونسكو في تكريم شخص متهم بارتكاب أعمال إرهابية وجرائم جنائية منها جرائم القتل العمد والشروع في القتل والتعدي على رجال الشرطة والمواطنين وإحراق وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة".

وكانت السلطات المصرية ألقت القبض على المصور محمود أبو زيد، الذي يلقب بشوكان في آب 2013، خلال فض اعتصام لمؤيدي جماعة الإخوان المسلمين بمحيط مسجد رابعة العدوية في شمال شرق القاهرة. ولا يزال محمود أبو زيد محبوسا إلى الآن.