أكد مرشح لائحة "المستقبل لعكار" عن المقعد السنّي طارق المرعبي أن "حاجات عكار عديدة ومطالب الناس محقة خصوصا في الاولويات الضرورية في القرى والبلدات"، مشددا في الوقت عينه على ان "إرادة الناس في عكار وصلابة تعلقهم بوطنهم ومحبتهم للرئيس سعد الحريري الرجل الوطني الصادق المعتدل سيبقون في خيارهم السياسي الذين اختاروه عن اقتناع ولن ينجروا الى تجار السياسة والى الذين يستغلون حاجات الناس لمحاولة شراء ضمائرهم وأصواتهم".

وقال المرعبي خلال جولاته الإنتخابية، إن "عكار لن تخذل أبداً الرئيس الحريري وسيكون يوم السادس من أيار محطة لتجديد المحبة والوفاء له، وعهدنا لعكار وشعبها بالنهوض بعكار وهي من أولويات الرئيس الحريري".