نقلت وكالة الإعلام الروسية عن عضو كبير بالبرلمان الروسي قوله أن "أي عقوبات جديدة تفرضها أمريكا على روسيا ستضر بالولايات المتحدة وأوروبا أكثر من ضررها بموسكو".

وقالت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي في وقت سابق اليوم: أن "واشنطن تعد لعقوبات جديدة على روسيا بسبب دعمها للرئيس السوري بشار الأسد".

وقال يفجيني سيريبرينيكوف نائب رئيس لجنة الدفاع بمجلس الاتحاد في البرلمان الروسي أن: "موسكو مستعدة للعقوبات".

ونقلت وكالة الإعلام عنه قوله: "هي صعبة بالنسبة لنا لكنها ستلحق ضررا أكبر بالولايات المتحدة وأوروبا".

(رويترز)