يشرح المرشّح عن المقعد السنّي في عكار على لائحة "المستقبل لعكار" وليد البعريني عن رؤيته وتجربته في العمل العام.

ويقول في حديث إلى "الموقع الرسمي لتيار المستقبل: "يعتبر العمل السياسي والنيابي تكليفاً وليس تشريفاً لخدمة أبناء الوطن ومحافظة عكار على إختلاف توجهاتهم وطوائفهم. ولما تولّدت هذه القناعة بأن العمل السياسي والنيابي ليس وجاهة بل وسيلة لتحقيق مبادئ أساسية ومصيرية لبقاء لبنان وإستمراره كانت رحلتنا وإنطلاقتنا من معاناة الشعب وإيماناً بأن هذا الوطن وبالأخص محافظة عكار جديرة بالحياة وأنها تستحق بذل الغالي والنفيس لمحو تلك الصورة المزمنة العالقة في أذهان الكثيرين، صورة الحرمان المدقع ولنبدأ سوياً مع رحلة بناء الوطن فحملنا شعار معاً نبني وطن".

الرؤية

يشير البعريني إلى أنه "علينا في بادئ الأمر أن نكون موضوعيين منطقيين في العمل واعين بأن المرحلة دقيقة والمهمّة شاقّة، ولكن طريق الألف ميل يبدأ بخطوة. ولدينا خطة إستراتيجية لنعمل على العنواين التالية:

1- الرعاية الصحيّة وضمان الشيخوخة.

2- مساندة المزارعين في تصريف إنتاجهم والعمل على إنشاء معامل تحفظ المنتوج من التلف مع العمل مع الجهات المختصة لتنفيذ الروزنامة الزراعية للحفاظ على قطاع الزراعة.

3- تأهيل محطات الكهرباء وإستغلال هدر المياه وبناء السدود.

4- الإسراع في تطبيق قرار فتح فروع الجامعة اللبنانية في عكارلتخفيف المشقة من الذهاب إلى طرابلس أو بيروت طلباً للعلم.

5- السعي للضغط من أجل تنفيذ المرسوم القاضي بإنشاء دوائر ومصالح ومراكز لجميع الإدارات والوزارات في محافظة عكار لتسهيل خدمة المواطن العكاري بأسرع وأسهل صورة.

6- متابعة توسيع وتأهيل مرفأ ببنين- العبدة لصيد الأسماك إيماناً منا بضرورة الحفاظ على الصيادين العكاريين ومنعهم من ترك مهنتهم.

7- متابعة تنفيذ مشاريع تأهيل جميع الطرقات الداخلية في عكار لضمان الإنتقال بين المناطق العكارية والوصول إلى المكان المستهدف بأسرع وقت ممكن.

8- حل أزمة السير على المفارق الرئيسية لمفرق كوشا وساحة حلبا ومفرق برقايل وببنين وساحة العبدة وغيرها عبر جسور وأنفاق وتأهيل طرق فرعية.

9- العمل على بناء مستشفيات رسمية في عدد من المناطق المحرومة كالجرد وببنين والعبدة (تأهيل المستشفى الحكومي في عكار ).

10- جلب المستثمرين لإيجاد فرص العمل للشباب والشابات.

11- المحافظة على البيئة في عكار والمعالم السياحية.

12- العمل على تشجيع الأندية الرياضية وإنشاء ملعب رياضي دولي أسوة بطرابلس وبيروت.

13-مجانية التعليم الإبتدائي والمتوسط وحلّ أزمة التسرب المدرسي.

14 - ولا ننسى أبداً مطار القليعات الذي يعتبر تشغيله رئة حيوية ومتنفّس إقتصادي لكل المنطقة".

ويتوجّه البعريني إلى أهالي عكار بالقول: "أهلنا وأحبابنا في محافظة عكار، نضع بين أيديكم هذه الأهداف لتكون مقياساً لإختيارك الأفضل لك ولأهلك وضمان مستقبل جميل لأبنائنا كي يبقوا في هذه المنطقة متجذرين ولا يفكروا بالهجرة وترك بلادهم. وأسأل الله أن يعينني أن أعمل عليها جاهداً في دوائر الدولة وتحت قبة البرلمان إن يسر الله لنا الطريق والنجاح وسنّ ما يلزم من قوانين وتشريعات تساعدنا في تطبيق آمالنا لنرفع الحرمان عن عكار التي تستحق الأفضل".

ويختم: "الإنسان قوي بإخوانه وأحبابه ولا يمكننا أن نحقق أي شيء إلا بتوفيق الله ثم بمساعدتكم عن طريق ممارسة العملية الديمقراطية ومنحنا صوتكم في صناديق الإقتراع. صوتكم هو مفتاح التغيير ونجاحي هو الخطوة الأولى لمستقبل أفضل لعكار بإذن الله، ومعاً نبني وطن".