إستشهد شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي، مساء الجمعة الثالثة للاحتجاجات الفلسطينية، في إطار "مسيرة العودة الكبرى"، وذلك قرب الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن الطبيب أشرف القدرة في غزة أن الشاب نقل إلى المستشفى بعد إصابته برصاص الجيش الإسرائيلي ثم فارق الحياة.

وأوضح القدرة، أن حصيلة اليوم الجمعة بلغت 968 مصابا بجروح مختلفة بالرصاص واستنشاق الغاز المسيل للدموع، بينهم 17 مسعفا وصحافيا شرق قطاع غزة.

وبدأت هذه الموجة من الاحتجاجات الفلسطينية في 30 مارس، ومنذ ذلك التاريخ استشهد 33 فلسطينيا، وأصيب نحو 2800 آخرين بالرصاص الإسرائيلي والغاز المسيل للدموع، وفق المصادر الطبية.

"سكاي نيوز عربية"