افتتحت جامعة البلمند معرضاً فنياً بعنوان «حبر المسافة» هو الأكبر من نوعه في لبنان يضم أكثر من سبعين منحوتة من أحجام ومواضيع مختلفة للفنان العالمي رودي رحمة. افتتح المعرض بحضور كبير تقدمه رئيس الجامعة الدكتور إيلي سالم وبحضور نائب الرئيس الدكتور ميشال نجار إضافة إلى عدد من العمداء والمدراء ومحبي الفن والكادر الاكاديمي والثقافي الذي توافد من مختلف أرجاء لبنان.

وقدّم الفنان رحمة في الافتتاح تمثالاً للفيلسوف اللبناني الراحل الدكتور شارل مالك هدية لجامعة البلمند وتحدث عن أهمية الفيلسوف اللبناني وما يمثله بالنسبة إليه وأثنى على دور الجامعة الرائد في تشجيع الثقافة والفن وتوجه بالشكر إلى رئيس الجامعة الدكتور إيلي سالم للمبادرة والاستضافة.

وبالمناسبة تحدث الدكتور سالم قائلاً: عرفنا الفنان رودي رحمة نحاتاً ورساماً وها هو اليوم يفرض نفسه شاعراً من الطراز الرفيع فيضمّن أعماله الفنية على اختلافها نفساً فلسفياً وروحانياً فريداً. كما شكر رحمة على لفتته الكريمة والمميزة وشدد على أهمية عمله الذي يُبرِز وجه لبنان الحضاري والثقافي من خلال أعماله..

وتبع حفل الافتتاح أمسية شعرية للفنان رحمة قدم خلالها باقة من قصائده التي تمحورت حول مواضيع القيامة والإيمان والوطن والحب.

يضم المعرض أعمالاً من البرونز والمنحوتات الصخرية والخشب بالإضافة إلى معالجات بطرق متعددة تُبرز المعنى والشكل بطرق مختلفة. كما يتميّز المعرض بمنحوتات عدة للسيد المسيح مستوحاة من زمن التجلي وأخرى لشخصيات زمنية وروحية ومجموعة كبيرة من الأعمال ضمن مواضيع الحركة والرقص والفكر وغيرها.