كشف وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين اول من امس، أن الولايات المتحدة تدرس فرض عقوبات "قوية جداً" على إيران بينما يسعى الرئيس دونالد ترمب إلى إعادة التفاوض على الاتفاق النووي الايراني.

ووفقا لموقع "بلومبيرغ" قال منوتشين، الذي أدلى بشهادته أمام اللجنة الفرعية للاعتمادات في مجلس النواب، إنه "ستكون هناك عقوبات أولية وثانوية ضد إيران"، في إشارة إلى تشديد العقوبات القائمة والكيانات التي تتعامل معها إيران.

وفي حديثه للصحافيين بعد الجلسة، قال منوتشين إنه "كان يشير إلى جولة جديدة من العقوبات، بالإضافة إلى عودة العقوبات السابقة التي تم إلغاؤها بشكل دوري كجزء من الصفقة النووية".

ومن شأن العقوبات الجديدة أن تؤدي إلى شل الاقتصاد الإيراني الذي يمر بأزمات مستعصية، حيث أعلن منوتشين أن هذه العقوبات الجديدة ستكون لها "تداعيات مهمة على الاقتصاد الإيراني".