في إطار مواكبته لمستجدات الأحداث على خارطة التحالفات الانتخابية في دائرة الشوف وعاليه، رصد موقع جريدة "المستقبل" استياءً ملحوظاً يسود أوساط الماكينة الانتخابية التابعة لفريق 8 آذار في هذه الدائرة، مردّه بحسب ما أفادت هذه الأوساط إلى تعددية المرشحين الدروز من حلفاء حزب الله والتنازع الحاصل حول المرشح الذي ستصب أصوات ناخبي الحزب في صالحه.

وفي المعلومات المتوافرة في هذا المجال، أنّ قيادة "حزب الله" سعت إلى إيجاد حل توافقي بين حلفاء الحزب وطلبت منهم الاتفاق على صيغة ترضي الطرفين (الحزب الديمقراطي اللبناني برئاسة طلال أرسلان وحزب التوحيد برئاسة وئام وهاب) لكن من دون جدوى، ما حدا بها إلى اتخاذ قرار بتوزيع أصوات ناخبي الحزب بالتساوي بينهما لكن سرعان ما اصطدم هذا القرار برسائل امتعاض وعدم رضى من قبل الجانبين لاعتبار كل منهما أنه الأحق بدعم الحزب الكامل له في مواجهة اللوائح المنافسة.