نفت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز وجود خطط محددة حتى الآن، حول كيفية عقد اللقاء المرتقب بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، مؤكّدة أنّ بلادها ستحافظ على موقفها من روسيا لكنّها ستنخرط معها في الحوار حول عدد من القضايا.

وقالت ساندرز في الإفادة الصحافية اليوم الثلاثاء، ردّاً على سؤال حول كيفية ومكان عقد اللقاء بين بوتين وترامب "لا خطط محددة تمّ وضعها لهذا الأمر حتى الآن".

أضافت ساندرز: "سنواصل المحافظة على موقفنا القوي لكننا سننخرط في الحوار لنحل بعض القضايا التي تهمنا مع روسيا". كما أشارت إلى أنّ المكالمة الهاتفية بين الرئيسين لم تتطرق إلى قضية تسميم العميل الروسي السابق سيرغي سكريبال.