مع تسارع العد العكسي لموعد الاستحقاق الانتخابي في 6 أيار المقبل، وفي إطار مواكبته لعملية التحضيرات اللوجستية الجارية في وزارة الداخلية والبلديات تمهيداً لإجراء الانتخابات، استطلع موقع "جريدة المستقبل" مسار هذه العملية مع المديرة العامة للشؤون السياسية واللاجئين في الوزارة فاتن يونس المحيطة بكافة جوانب الملف، لا سيما لناحية الإضاءة على انعكاسات القانون الجديد على خارطة الترشيحات ومقاربة القوى السياسية والمدنية للانتخابات في ظل هذا القانون، فضلاً عن استيضاحها حول الآلية المعتمدة لعملية فرز الأصوات على مستوى لبنان "الكترونياً ويدوياً" والبرنامج الذي أشرف الوزير نهاد المشنوق "شخصياً" على إعداده بغية ضمان السرعة في إصدار النتائج الرسمية بشكل علمي ودقيق.

وفي ما يلي رابط المقابلة المصوّرة مع المديرة العامة للشؤون السياسية واللاجئين في وزارة الداخلية والبلديات فاتن يونس: