عقدت منسقية جبل لبنان الجنوبي في تيار المستقبل سلسلة لقاءات لاعضاء الماكينة الانتخابية، في حضور مرشحو تيار المستقبل في دائرة الشوف الوزير غطاس خوري و النائب محمد الحجار ومنسق جبل لبنان الجنوبي وليد سرحال واعضاء الماكينة الانتخابية في جبل لبنان.

بداية تحدث سرحال عن دور ومهام الماكينة الانتخابية وجهوزية التيار لخوض السباق الانتخابي القادم.

واكد خوري على ان تيار المستقبل يتعرض لحملة شرسة منذ فترة طويلة على قاعدة اننا اجرينا تسوية ويجب علينا ان لا نستحي بهذه التسوية التي اعادت الاستقرار الى البلد، وها نحن اليوم نجري انتخابات نيابية نتيجة التسوية السياسية التي اجريناها.

وعن التحالفات وتشكيل اللوائح، شدد خوري على ان تيار المستقبل مستعد ومنفتح على الجميع انطلاقاً من القاعدة الاساسية وهي المحافظة على حقوق تيار المستقبل.

من جهته لفت الحجار الى "ان كتلة المستقبل كانت الكتلة الاكبر عدداً في المجلس النيابي السابق وباذن الله ستبقى الكتلة الاكبر وزنا في المجلس النيابي القادم".

واكد "ان طبيعة الترشيحات تؤكد انه لا يوجد قواعد مناطقية ولا طائفية يحتكم لها تيار المستقبل، بل هو تيار عابر للمناطق وللطوائف وللمذاهب، هكذا اراده الرئيس الشهيد رفيق الحريري وهكذا يريده دولة الرئيس سعد الحريري وهكذا سنكمل، وهذه صلب قناعاتنا التي نمارسها اليوم.

ومن ثم نوقشت المهام الموكلة الى الماكينة الانتخابية.