حقق صانع العاب اوكلاهوما سيتي ثاندر راسل وستبروك الـ«تريبل دبل» الرقم 100 في مسيرته عندما فاز فريقه على مضيفه اتلانتا هوكس، صاحب المركز الاخير في المنطقة الشرقية، بنتيجة 119-107، في حين اعاد ليبرون جايمس فريقه كليفلاند كافالييرز الى سكة الانتصارات الاربعاء ضمن الدوري الاميركي لكرة السلة للمحترفين.

وسجل وستبروك 32 نقطة مع 12 متابعة و12 تمريرة حاسمة، وهذه المرة الحادية والعشرين هذا الموسم يسجل اكثر من 10 على الأقل في ثلاث من الفئات الإحصائية الفردية الخمس (نقاط، متابعات، تمريرات حاسمة، سرقة الكرة أو صدها). وبات نجم اوكلاهوما رابع لاعب في تاريخ البطولة يسجل 100 «تريبل دبل» او اكثر بعد اوسكار روبرتسون (181) وماجيك جونسون (138) وجايسون كيد (107). واعتاد صاحب القميص رقم «صفر» في صفوف اوكلاهوما على تحقيق مثل هذه الارقام فاضافة الى 21 «تريبل دبل» منها ثلاث مرات متوالية في الموسم الحالي، حقق افضل لاعب في الموسم الماضي هذا الانجاز 42 مرة في النسخة الماضية ناسخا رقم اوسكار روبرتسون الصامد منذ 1962. وقال وستبروك: «انا بكل بساطة سعيد وفخور بأني حققت هذا الرقم هنا بمساعدة زملائي في الفريق».

وحقق اوكلاهوما فوزه الرابع تواليا في الشوط الثاني (الربع الثالث (36-22 والاخير 29-19) بعد ان تخلف في الاول بفارق كبير وصل الى 12 نقطة (الربع الاول 31-28 والثاني 23-38). وساعد انطوني كارميلو (21 نقطة) وجيرامي غرانت (20 نقطة) وستبروك في هذه المهمة، فعزز اوكلاهوما موقعه في المركز الرابع في المنطقة الغربية (41 فوزا مقابل 29 خسارة) من دون ان يحسم حتى الآن بطاقة التأهل الى الادوار النهائية (بلاي اوف). وكان تاورين برانس (25 نقطة و8 متابعات) ودينيس شرودر (18 نقطة و8 تمريرات حاسمة) افضل لاعبي اتلانتا الذي مني بالخسارة الـ 48 (مقابل 20 فوزا) وهو رصيد شيكاغو بولز عينه الذي سقط على ارضه امام لوس انجلس كليبرز 106-112.

واحيا سان انتونيو سبيرز العريق الذي تراجع الى المركز العاشر بعد الهزيمة الثقيلة امام متصدر المنطقة الغربية هيوستن روكتس (93-109) الثلاثاء، آماله وتقدم درجة الى الامام على سلم الترتيب بفوزه الكاسح على ضيفه اورلاندو ماجيك 108-72، رافعا رصيده الى 38 فوزا مقابل 30 خسارة، وذلك على حساب دنفر ناغتس الذي سقط على ارض لوس انجلس ليكرز 103-112. وقال مدرب سان انتونيو غريغ بوبوفيتش: «قدم دفاعنا المطلوب، وركز جميع اللاعبين على رقابة المنافس بشكل مباشر». وكان بوبوفيتش اعلن قبل المباراة انه بانتظار عودة الهداف كاوهي ليونارد الذي لم يلعب سوى تسع مباريات في بداية الموسم غاب بعدها بسبب اصابة شديدة في الفخذ. وقال في هذا الصدد: «يجب ان يعطيه الاطباء الذين يشرفوا عليه، التفويض لمعاودة التدريب، وطالما لم نحصل بعد على الضوء الاخضر، لا نستطيع ان نحدد موعد عودته».

ويملك سان انتونيو الذي اوقف سلسلة من ثلاث هزائم متوالية، رصيد يوتاه جاز عينه، صاحب المركز الثامن الاخير المؤهل الى الادوار الاقصائية والذي اكتسح ضيفه ديترويت بيستونز 110-79. وسواء عاد ليونارد ام لا، بات الخطأ ممنوعا على سان انتونيو الذي لم يغب عن البلاي اوف منذ 1998.

واعاد «الملك» ليبرون جايمس فريقه كليفلاند كافالييرز وصيف البطل ورابع المنطقة الشرقية الى سكة الانتصارات على مضيفه فينيكس صنز 129-107، بعد ان فرض نفسه نجما للمباراة من خلال تحقيق «تريبل دبل» جديدة (28 نقطة و13 متابعة و11 تمريرة حاسمة). وبدت معالم فوز بطل 2016 ووصيف بطل 2015 و2017 ترتسم بعد تقدمه في الربع الاول بفارق 20 نقطة (38-18)، ولم يؤثر قضم فينيكس اربع نقاط من الفارق في الثاني (34-30)، على الاداء العالي المستوى للملك وزملائه الذين انهوا الثالث 34-28 والاخير بالتعادل 27-27. ولم يتوان كايل كورفر (22 نقطة) والاحتياطي جوردان كلاركسون (23 نقطة) عن مؤازرة جايمس لابقاء المنافسة على اشدها بين كليفلاند وانديانا بايسرز الثالث الذي تغلب على مضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 101-98.

وفاز نيو أورلينز بيليكانز على تشارلوت هورنتس 119-115، وسقط بروكلين نتس امام تورونتو رابتورز متصدر المنطقة الشرقية الذي سبق ان حجز مقعده 102-116، ونيويورك نيكس امام دالاس مافريكس 97-110، وواشنطن ويزاردز امام مينيسوتا تمبروولفز 111-116.

وارتفع عدد الخارجين من المنافسة على البطاقات المؤهلة الى الادوار النهائية (8 بطاقات لكل منطقة) الى سبعة فرق هي من المنطقة الشرقية بروكلين نتس (21 مقابل 47) وشيكاغو واتلانتا، ومن الغربية دالاس مافريكس (22 و46) وساكرامنتو كينغز (21 و47) وفينيكس صنز (19 و50) وممفيس غريزليز (18 و49).

(أ ف ب)