قالت تقارير إعلامية إن عاصفة شمسية قوية في طريقها للأرض اليوم وقد تتسبب بأضرار في إمدادات الطاقة وتشوش الأقمار الاصطناعية.

ونشأت العاصفة الشمسية الأسبوع الماضي جراء انفجار ضخم في الغلاف الجوي للشمس والمعروف بالتوهج الشمسي، حيث شحن هذا الانفجار جسيمات في طريقها الآن نحو الأرض. وقالت وكالة الفضاء الأميركية «ناسا» إن تلك الجسيمات هي الأكبر في هذا العام وقد توّلد تيارات داخل شبكات الطاقة الكهربائية، ما سيؤثر على إمدادات الطاقة.

ويُصادف وصول العاصفة الشمسية مع تشكل «شقوق الاعتدال» في المجال المغناطيسي للأرض والتي تضعف الحماية الطبيعية لكوكب الأرض أمام الجسيمات المشحونة، وقد تسبب في تشويش لأنظمة الطائرات وأجهزة تحديد المواقع.

(ديلي ميل)