صدر عن المكتب الاعلامي للنائب سمير الجسرالبيات التالي: يتداول على بعض مجموعات التواصل خبرا مفاده أن النائب سمير الجسر تعرض للاخوة العلويين بالقول انهم ارهابيين.

يهم المكتب الإعلامي للنائب الجسر ان يوضح الآتي:

اولا: ننفي نفيا قاطعا ما يتم تداوله في هذا الخصوص، دون الخوض أكثر في الخلفيات الانتخابية لموزعيه.

ثانيا: لم يؤت على ذكر الاخوة العلويين في اي لقاء عقده النائب الجسر لا في ابي سمراء ولا في غيرها من المناطق، وكل اللقاءات التي تعقد مسجلة بالصوت ومتوفرة امام كل من يريد ان يتأكد.

ثالثا: ان كل اهل طرابلس يعرفون عن كثب ان الجسر هو الوحيد الذي لم يخرج يوما عن أدبيات الخطاب السياسي، وانه لا يعمل الا بتقوى الله عز وجل، وانه لطالما كان يجاهر بالحق، وبأن العلويين هم جزء اساس من نسيج مدينة طرابلس، وكان دائما صاحب الخطاب العقلاني المتزن الذي لا يتضمن حتى التجريح بالاخرين فكيف باستخدام عبارات كالتي ذكرت بالنص موضوع النفي.

رابعا واخيرا: سامح الله من حرض على فبركة هذا الكلام الذي لا أصل له، وهي مناسبة لندعو الجميع ان يخوض الانتخابات النيابية بأخلاق رفيعة وإن لا يلجأ إلى استخدام اساليب رخيصة ترفضها المدينة واهلها وهي غريبة عن تاريخنا وثقافتنا.