وصل وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس صباح اليوم، الثلاثاء، إلى عاصمة أفغانستان كابول في زيارة غير معلنة مسبقاً، بعد أسبوعين على تقديم الرئيس الأفغاني أشرف غني عرضاً لحركة "طالبان" لبدء مفاوضات سلام.

وقال ماتيس متحدثاً إلى صحافيين في الطائرة العسكرية التي كانت تقله: "قد لا يأتي جميع طالبان دفعة واحدة... لكن من الواضح أنَّ بعض العناصر من بينهم، مهتمون بإجراء محادثات مع الحكومة الأفغانية".

(أ.ف.ب)