اعتبر صانع ألعاب فريق الأنصار عباس عطوي «أونيكا»، في حديث لجريدة «المستقبل»، ان الفريق سيشهد تحسناً كبيراً الموسم المقبل، بعد الحديث عن تغييرات عدة تنتظره، خصوصاً لناحية استقدام لاعبين على مستوى عالٍ.

ويحتل الأنصار المركز السادس في ترتيب الدوري اللبناني الـ57 برصيد 26 نقطة من 7 انتصارات و5 تعادلات و6 خسارات، علماً انه تصدر البطولة خلال أول 6 مراحل.

وأضاف عطوي: «البداية كانت ممتازة للفريق، لكن الأداء تراجع بسبب قلة التركيز، لتصبح النتائج متذبذبة بين فوز وتعادل وخسارة».

وفقد «الأخضر» 8 نقاط من 9 في آخر ثلاث مباريات له، إذ خسر أمام الإصلاح البرج الشمالي (الأخير) 1-3، ثم أمام الشباب العربي (ما قبل الأخير) 0-1 بشكل مفاجئ، قبل ان يتعادل مع الصفاء 2-2، وذلك بقيادة مديره الفني الجديد التشيكي فرانتشيك ستراكا.

وعلى الرغم من النتائج غير الجيدة بقيادة التشيكي، إلا ان «اونيكا» أعرب عن رضاه عن مستوى الفريق الفني، مشيداً بالتطور في الأداء «بغض النظر عن النتائج التي يمكن ان تأتي في وقت لاحق».

وعن جمهور الفريق الذي واكبه هذا الموسم بشكل كبير، وجه عطوي رسالة اعتذار منه بسبب النتائج، وأكد ان اللاعبين يعتبرونه الرقم 1 في النادي، ونحن «منكبر فيه».

وبعد الخسارة أمام الوحدة السوري 1-2 في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثالثة في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي، أكد نجم الأنصار ان الفريق لن يستسلم و«سنبقى نقاتل حتى الثانية الأخيرة». ويحتل ممثل لبنان المركز الثالث في مجموعته برصيد 3 نقاط من فوز على ظفار العماني وخسارتين أمام الفيصلي الأردني 1-3 والوحدة السوري 1-2، علماً انه سيواجه الأخير مجدداً الثلاثاء المقبل في ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية.