اعتبر رئيس مجلس الوزراء الرئيس سعد، في افتتاح مؤتمر "الاستثمار في البنى التحتية في لبنان"، "ان لبنان يبدأ اليوم مرحلة جديدة وواعدة تتمثل بإشراك القطاع الخاص في تنفيذ مشاريع البنى التحتية"، مشيرا الى ان "مشاركة القطاع الخاص في مؤتمر "سيدر" هو بأهمية الدول التي ستشارك فيه، ولا يخفى على أحد أن الوضع الإقتصادي في لبنان اليوم صعب وأننا نواجه تحديات كبيرة".

اضاف: "الأزمات والخضات المتلاحقة التي تعرض لها لبنان في السنوات الماضية استنزفت الاقتصاد الوطني وأضعفت مؤسسات الدولة، وان برنامج الإنفاق الاستثماري الذي وضعناه يفوق حجمه الـ16 مليار دولار ويضم أكثر من 250 مشروعا في قطاعات مختلفة".

تابع الحريري: "بدعم كل محب للبنان وبشكل خاص الدول العربية والمملكة العربية السعودية حافظنا على أمانة رفيق الحريري وسنكمل الحلم من حيث توقف، ومؤتمر "سيدر" يشكل فرص مهمة لكل اللبنانيين لنسج عقد للاستقرار والنمو وفرص العمل بين لبنان والمجتمع الدولي".

وختم قائلا: "ان مؤتمر "سيدر" هو حجر الأساس لسياسة إعمارية طموحة تتمثل بتنفيذ برنامج الإنفاق الاستثماري ودعم الاستقرار الاقتصادي، وعلينا القيام بالإصلاحات الضرورية لتشجيع القطاع الخاص ومكافحة الهدر والفساد".