قلدٌ أمس سفير روسيا الاتحادية في لبنان الكسندرزاسبكين الفنان التشكيلي نزار ضاهر ميدالية الشاعر الروسي بوشكين للثقافة والفنون في حفل أقامته السفارة في مركزها الثقافي في فردان وحضره الى اركان السفارة، شخصيات رسمية ودبلوماسية وثقافية وتربوية اكاديمية، وأصدقاء الفنان.منح الميدالية جاء بقرار من الرئيس الروسي فلاديميير بوتين، وكان من المفترض ان تعطى في موسكو. في الاشارة الى أهمية الفنان التي تتخذ أعماله صفة العالمية، وحيث تعرض اليوم في متاحف روسية واوروبية،وتجسد الطبيعة اللبنانية البقاعية ومهرجانات شموس، والطبيعة الانسانية، التي درس عليها العلوم الفنية في الاتحاد السوفياتي، ويينتقل بها «استاذ زائر» في معاهد فنية عالمية عدة.

الحفل تخللته كلمات قدمها الدكتور طارق شومان، لممثل عن وزير التربية مروان حمادة، وكلمة وزير الثقافة الدكتور غطاس خوري، وللسفير الروسي الكسندر زاسبيكين، الى كلمة المحتفى به الفنان ضاهر، وركزت الكلمات على دور الفنون كجزء من التحولات على اختلافها، ودورها في تعزيز السلام والعلاقات التي تجمع بين الشعوب والاشادة بالارث الفني الروسي الذي يحمل أسماء عالمية في عالم الجماليات والشعر والرواية، وتعتبرلوحة ضاهر من عوالمها الجميلة ومن مؤثراتها الخلاقة، وتساهم في تعزيز الصداقة اللبنانية -الروسية.