أظهرت صور جوية التقطت اخيرا أن روسيا نشرت بالفعل مقاتلات الجيل الخامس من طراز سوخوي في سوريا، وهو السلاح رقم 201 الذي تختبره موسكو في الحرب السورية المندلعة منذ سبع سنوات.


وكانت تقارير إخبارية روسية أشارت في وقت سابق إلى أن موسكو نقلت بالفعل مقاتلات من طراز "سي 57" إلى قاعدة حميميم الجوية في غربي سوريا، لكن الحكومة الروسية لم تعلق على هذه التقارير.

وأفاد موقع "thedrive" المتخصص بأخبار الطائرات اليوم، بأن تحليله الأولي أكد على الأقل نشر مقاتلتين من طراز "سو-57" في القاعدة ذاتها.

وأشار إلى أن الصور الجوية التقطت في 23 من شباط الجاري، وتظهر الطائرتين رابضتين بالمطار العسكري.

وتعتبر "سي 57" المنافس الروسي لطائرات الجيل الخامس الأميركية من طراز إف 22 وإف 35 التي تمتلك إسرائيل عددا منها.

وكان وزير الدفاع الروسي قال إن المقاتلات "سي 57"، نفذت أول طلعاتها الجوية، مشيرا إلى أن التجارب القتالية في المرحلة المقبلة كما هو مقرر، دون تحديد موعد بعينه.

وقال جنرال روسي الخميس الماضي ان بلاده اختبرت 200 نوع جديد من الأسلحة في سوريا، ولم يشر الجنرال إلى ماهية الأسلحة، ولا إلى وقت اختبارها في سوريا.