أعلن الجيش الأميركي، الأربعاء، أنه شن غارة جوية على متشددي حركة الشباب في الصومال الاثنين الماضي، قتل فيها ثلاثة من أعضاء الحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وجاء في بيان أصدرته قيادة القوات الأميركية في أفريقيا أن الضربة التي وقعت قرب بلدة جيليب على بعد نحو 370 كيلومترا جنوب غربي مقديشيو، جرت بالتنسيق مع الحكومة الصومالية.

وأوضح البيان أن العملية لم تتسبب في مقتل أي مدنيين.