في إطار النشاطات الرامية إلى إحياء الذكرى السنوية الثالثة عشرة لاستشهاد الرئيس رفيق الحريري، نظمت منسقية مونتريال في تيار المستقبل وقفة رمزيةفي حديقة السلام ، في دائرة سانلوران، أمام نصب شهداء الجيش الكندي. وبالرغم من البرد القارس تجمع اعضاء المنسقية ومحبي الرئيس ووقفوا دقيقة صمت عن روح الرئيس رفيق الحريري ورفاقه الابرار وأرواح شهداء الجيش الكندي ثم وضعوا الورود البيضاء أمام صورة كبيرة للرئيس الشهيد وضعت عند نصب الشهداء وذلك في تمام الساعة الثالثة من بعد ظهر يوم الأحد 18 شباط.

وشارك في هذه الوقفة الرمزية عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل نزيه خياط، عضوا مجلس بلدية مونتريال جوزف دورة وعارف سالم، وممثلو أحزاب الكتائب اللبنانية، القوات اللبنانية، التيار الوطني الحر، الوطنيين الأحرار، ورئيس تحرير جريدة الحدث رؤوف نجم، بالإضافة إلى أعضاء في المنسقيّة.

وكانت كلمة لخياط تناول فيها مزايا الرئيس الشهيد إضافة إلى مقاربة سياسية للوضع اللبناني والإقليمي والاستعدادات للانتخابات النيابية في نيسان و أيار .