ذكرت الامم المتحدة أن اثنين من عمال الاغاثة الكونغوليين قتلا وخطف ثالث بأيدي مجموعة مسلحة مجهولة الهوية في منطقة كيفو المضطربة في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الانسانية التابع للامم المتحدة في بيان: “لقد فقدنا اثنين من العاملين في مجال المساعدات قتلا خلال أدائهما واجبهما، بأيدي مسلحين مجهولين”.

والرجال الثلاثة موظفون لدى منظمة “هيفرو” الكونغولية غير الحكومية المتخصصة في مشاريع تنقية المياه، وقد تعرضوا السبت لهجوم بالقرب من قرية موشيكيري.

وعبر مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للامم المتحدة عن “ادانته الشديدة لهذا الهجوم الأخير”، داعيا إلى “الإفراج الفوري وغير المشروط عن الشخص المحتجز كرهينة”.

واضاف في بيانه: “ان العاملين في مجال الاغاثة يجب الا يتم استهدافهم ابدا”، معتبرا ان “هذا الاعتداء يشكل انتهاكا خطيرا للقانون الانساني الدولي ومعايير الطوارئ”.