اجرت اليونيفيل الايطالية جردة بانشطتها خلال الاشهر الماضية، حيث اشارت الى ان "حفظة السلام من الوحدة الإيطالية العاملة في القطاع الغربي لليونيفيل تحت قيادة لواء المظليين "فولغوري" المتمركزون في الكتيبة الإيطالية في موقع المنصوري نفذوا اكثر من 6000 نشاط خلال الاشهر الثلاثة الأولى من فترة خدمتهم في مهمة اليونيفيل، منها 500 نشاطا عملانيا نفذ على طول الخط الازرق وذلك بالتنسيق الوثيق بين جنود كتيبة الخيالة " سافويا" من فوج المظليين "نيمبو" و الجيش اللبناني".

وقد ضمنت هذه الأنشطة، التي تتراوح بين الدورات التدريبية مع قوات الأمن اللبنانية ولقاءات مع السلطات المحلية ونشاطات هادفة لدعم السكان المحليين، في الأشهر الأخيرة زيادة ملحوظة في استقرار المنطقة، وشعور أكبر بالأمن وتحسين في الظروف المعيشية للمواطنين، فضلا عن زيادة الحرية وأمن التنقل في جميع أنحاء منطقة العمليات.

وقالت في جردتها انها تجري حاليا دورة تدريبة في الرماية لصالح قوى امن الدولة اللبنانية، يتبعها تدريب يهدف الى كيفية استعمال الأسلحة الفردية.

كما عقد حوالى 70 لقاء في 30 مدرسة في المنطقة ، فضلا عن ذلك تم تقديم 15 هبة عبارة عن مواد تعليمية و 800 معاينة طبية خلال نشاطات الرعاية الصحية التي يقدمها اطباء الكتيبة الايطالية.