تمكن نيو أورلينز بيليكانز من التفوق بصعوبة على بروكلين نتس بعد شوطين اضافيين في مباراتهما ضمن منافسات الدوري الاميركي لكرة السلة للمحترفين، والتي شهدت حسم البطل غولدن ستايت ووريرز قمة المنطقة الغربية ضد سان انطونيو سبيرز. وحقق نيو أورلينز فوزا على بروكلين بعد شوطين اضافيين بنتيجة 138-128، بفضل 44 نقطة للاعبه انطوني دايفيس، بينما تمكن غولدن ستايت من التغلب على سان انطونيو 122-105.

في المباراة الأولى، تمكن نيو أورلينز من العودة الى أجواء المباراة على الرغم من تفريطه بتقدم وصل الى 28 نقطة في الربع الثالث. وبدأ الضيف المباراة بتفوق في الربع الأول (34-22)، ووسع الفارق في الربع الثاني الذي أنهاه بفارق ثماني نقاط (38-30). الا ان المضيف عاد بقوة في الربع الثالث وأنهاه لمصلحته بفارق خمس نقاط (33-28)، قبل ان يتفوق بشكل كبير في الربع الأخير (31-16)، ويجر المباراة الى التمديد. وكان العنصر الحاسم في نهاية الوقت الأصلي، ثلاثية لاعب بروكلين آلن كراب قبل 12 ثانية من نهاية الربع الأخير، علما انه سجل 8 مرات من خارج القوس خلال المباراة، وكان أفضل مسجل لفريقه مع 28 نقطة. الا ان كراب وزملاءه، ولا سيما جو هاريس الذي سجل 12 نقطة و10 متابعات، لم يتمكنوا من الصمود في مواجهة دايفيس الذي أنهى المباراة مع 44 نقطة و17 متابعة، وراجون روندو الذي حقق «تريبل دبل» من خلال تسجيل 25 نقطة، و10 متابعات و12 تمريرة حاسمة. وقال دايفيس بعد المباراة: «أردنا ان نواصل القتال، والقيام بما قمنا به للحصول على الفارق» خلال المراحل الأولى. واكتفى بروكلين بتسجيل أربع نقاط في الشوط الاضافي الثاني، مقابل 14 لضيفه الذي يحتل المركز الثامن في ترتيب المنطقة الغربية بـ29 فوزا مقابل 26 خسارة. أما بروكلين، الثالث عشر في ترتيب المنطقة الشرقية، فتلقى خسارته الـ 38 مقابل 19 انتصارا. وعلق كراب على الأداء بالقول: «من الواضح اننا لم نلعب كما نلعب عادة».

وفي قمة المنطقة الغربية، قاد كلاي طومسون غولدن ستايت بطل موسمين من الثلاثة الأخيرة، الى الفوز على سان انطونيو بفارق 17 نقطة. وكان طومسون أفضل مسجل في صفوف فريقه والمباراة مع 25 نقطة، وتمكن بذلك من منح مدربه ستيف كير فوزه الـ 250 في دوري المحترفين. وبات كير الذي اختير أفضل مدرب في الدوري عام 2016، أسرع مدرب يصل الى عتبة 250 فوزا في دوري المحترفين، علما انه حقق هذا الانجاز في 302 مباراتين فقط، متفوقا على مدربه السابق في شيكاغو بولز فيل جاكسون، والذي وصل الى عتبة 250 فوزا في 346 مباراة. وكان كير الذي قاد فريقه الى النهائي في المواسم الثلاثة الماضية، قد حصل على 39 فوزا على الرغم من غيابه عن مقاعد البدلاء في إجازة مرضية للتعافي من جراحة في الظهر، مطلع موسم 2015-2016. وأضاف زميلا طومسون ستيف كوري ودرايموند غرين 17 نقطة لكل منهما، علما ان زميلهم كيفن دورانت اكتفى بعشر نقاط هي الأدنى له هذا الموسم، الا انه مرر ست تمريرات حاسمة. وكان لاماركوس ألدريدج وكايل أندرسون الأفضل في صفوف سان انطونيو مع 20 نقطة لكل منهما.

الى ذلك، لم يحظ ايزياه توماس بفرصة بداية مسيرته مع لوس انجلس ليكرز بفوز، اذ خسر فريقه أمام دالاس مافريكس بنتيجة 123-130. وكانت المباراة الأولى لتوماس بعد انتقاله الى لوس انجلس في إطار سلسلة انتقالات أجراها ناديه السابق كليفلاند كافالييرز هذا الأسبوع. وسجل توماس 22 نقطة في هذه المباراة، علما انه خاض مع كليفلاند 15 مباراة فقط قبل ان ينتقل الى ليكرز الذي سيكون خامس ناد له في سبعة مواسم في دوري المحترفين.

وقاد اليوناني يانيس انتيتوكونمبو فريقه ميلووكي باكس الى تحقيق فوز على أورلاندو ماجيك بنتيجة 111-104، بتسجيله 32 نقطة، منها ثلاثية في الدقيقة الأخيرة من المباراة منحت فريقه التقدم بفارق سبع نقاط. الى ذلك، فاز دنفر ناغتس على فينيكس صنز 123-113، وواشنطن ويزاردز على شيكاغو بولز 101-90، وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز على لوس أنجلس كليبيرز 112 - 98.

(أ ف ب)