جددت طائرات إسرائيلية تنفيذ غارات على أهداف داخل سوريا عقب سقوط مقاتلة لها، فيما يبدو أنه قرار إسرائيلي بضرب أهداف إيرانية وسورية في العمق السوري حسب ما ذكرت قناة “الحدث”. وتحدثت القناة العاشرة الاسرائيلية عن ان الطائرات الإسرائيلية استهدفت وحدة تابعة للحرس الجمهوري في دمشق.

وقال ناطق عسكري إسرائيلي “ان طائرات إسرائيلية تواصل العمل ضد مواقع إيرانية في سوريا، واعلن عن استهداف 12 موقعا”.

وفيما دوت صافرات الإنذار للمرة الثالثة في الجولان والجليل الأعلى شمالي إسرائيل، فيما يبدو تحسبا من إطلاق صواريخ من الأراضي السورية، تحدثت أنباء عن توقف الطيران المدني في مطار بن غوريون في تل أبيب.

وأعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أنه سيعقد فورا جلسة مشاورات أمنية مع الحكومة المصغرة عقب التطورات مع سوريا.

وقال التلفزيون السوري الرسمي إن ثلاث انفجارات ضخمة وقعت في ريف دمشق نتيجة غارات إسرائيلية. وأوضح أن الدفاعات الجوية السورية تصدت للطائرات الاسرائيلية.

وجاءت تلك الأحداث، بعدما أسقطت نيران أرضية سورية مقاتلة إسرائيلية من طراز إف 16، لكنها تحطمت في الجانب الإسرائيلي، فيما نجا الطياران.