افتتح قائد وحدة التعاون المدني العسكري في الكتيبة الاسبانية العاملة ضمن قوات اليونيفيل في القطاع الشرقي المقدم مورو، اليوم، مشروع تجهيز غرفة علاج للأطفال الذين يعانون من شلل دماغي في مركز حاصبيا للرعاية والتنمية في سوق الخان، في حضور النائب قاسم هاشم، قائممقام حاصبيا أحمد كريدي، رؤساء بلديات منطقة حاصبيا والعرقوب، ممثلين عن الجيش اللبناني، مديرة المركز لينا أبو كرنيب وعناصر من قوات اليونيفيل.



وقد تم توقيع وثيقة تسليم وتسلم المشروع بين مديرة المركز ومسؤول وحدة التعاون المدني العسكري، اللذين أعربا عن تقديرهما للتفاهم المتبادل والتعاون بين أفراد قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان وأبناء المنطقة.

وأعربت مديرة المركز عن امتنانها لهذا المشروع بقولها "ان الكتيبة الاسبانية ساهمت بمختلف الوسائل لمساعدة الاطفال، والدليل على ذلك هي الابتسامة على وجوههم".

ووشدد المقدم مورو على "العلاقات الطيبة التي تربط السكان المحليين بعناصر اليونيفيل"، معلنا "ان المملكة الاسبانية ستعمل دائما من اجل تنمية لبنان".

تبلغ كلفة المشروع 14,200 دولار، بتمويل من المنظمة غير الحكومية الإسبانية "UNESCO ARAGON DEPORTE"، للمساهمة في تطوير مركز الرعاية والتنمية الذي يستفيد منه الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في المنطقة.