أعلن الاتحاد الهولندي لكرة القدم الثلاثاء تعيين الدولي السابق رونالد كومان مدربا لمنتخب بلاده، وأوكل اليه مهمة قيادته لبطولة أوروبا 2020 وكأس العالم 2022، بعد فشل المنتخب في بلوغ مونديال 2018.

وأكد الاتحاد في بيان انه «توصل الى اتفاق مع رونالد كومان لتعيينه مدربا للمنتخب الوطني لكرة القدم»، مشيرا الى ان اللاعب السابق البالغ من العمر 54 عاما «وقع عقدا يربطه مع المنتخب (لمدة) تشمل كأس العالم 2022» في قطر. ويخلف كومان مواطنه ديك ادفوكات الذي لم ينجح في قيادة المنتخب «البرتقالي» الى المونديال الروسي الذي ينطلق في حزيران المقبل. وعين الاتحاد ايضا المدير العام في نادي هيراكليس الميلو (درجة اولى) نيكويان هوغما، مديرا لكرة القدم «من مستوى عال».

ويأمل المنتخب الهولندي العودة الى البطولات الكبرى بعد غيابه عن بطولة أوروبا 2016 وكأس العالم 2018، بدءا من بطولة أوروبا 2020 التي من المقرر ان تقام في دول أوروبية عدة. وكانت التقارير الصحافية رجحت الاثنين تعيين كومان الذي أقيل من تدريب ايفرتون الانكليزي في تشرين الاول 2017 بعد سلسلة من النتائج السيئة في بداية الموسم وضعت الفريق ضمن مراكز الهبوط.

وعين أدفوكات في أيار 2017 مدربا للمنتخب للمرة الثالثة في مسيرته، لكنه ترك منصبه بعد سبعة اشهر عقب الفشل في بلوغ المونديال. واعتبرت وكالة الانباء الهولندية الاثنين ان «تعيين كومان مدربا للمنتخب ليس مفاجئا»، لانه حسب التقارير كان قريبا في 2014 لخلافة لويس فان غال الذي تخلى عن منصبه بعد قيادة المنتخب الى المركز الثالث في مونديال البرازيل 2014. الا ان الاتحاد الهولندي تعاقد في حينها مع غوس هيدينك الذي لم يحقق مع المنتخب النتائج المرجوة، فأسندت المهمة بعدها الى مساعده داني بليند قبل ان يتم اختيار ادفوكات.

وتراجع المنتخب بشكل ملحوظ بعد مونديال 2014، ففشل في التأهل الى نهائيات أوروبا 2016 في فرنسا، وقدم نتائج متواضعة في تصفيات المونديال الروسي.

وخلال مسيرته كلاعب، اعتاد كومان شغل مركز الليبيرو او المدافع المتقدم، ودافع عن ألوان غرونينغن واجاكس امستردام وايندهوفن وفيينورد في بلاده. لكن الفترة الافضل له كلاعب كانت مع برشلونة الاسباني الذي خاض معه 264 مباراة سجل فيها 88 هدفا بين 1989 و1995. وخاض 78 مباراة دولية مع المنتخب (1983-1994) وسجل 14 هدفا. وتنقل كومان في مسيرته كمدرب التي بدأت عام 2000، بين فيتيس ارنهم واجاكس امستردام وايندهوفن وألكمار وفيينورد روتردام في هولندا، وبنفيكا البرتغالي وفالنسيا الاسباني وساوثمبتون وايفرتون الانكليزيين.

(ا ف ب)