مازالت المطربة المصرية شيرين عبد الوهاب تتذكر ما جرى قبل شهرين، حينما وقعت في أزمة كبيرة، بسبب تعليقها على أغنيتها "ماشربتش من نيلها"، فيما عرف إعلامياً باسم "أزمة البلهارسيا".

وذلك حينما انتشر مقطع فيديو لها بإحدى حفلاتها، وهي ترد على أحد الحضور الذي طلب منها تقديم أغنية "ما شربتش من نيلها"، قائلة "يجيلك بلهارسيا"، وهو الأمر الذي اعتبره كثيرون بمثابة سخرية من نهر النيل.

وفي حفلها الذي أقيم قبل أيام بدولة الكويت، طلب منها أحد الحضور تقديم نفس الأغنية، إلا أن ردة فعل شيرين كانت مختلفة هذه المرة، بعدما أشارت بيدها لترفض الأمر وهي تبتسم، ما تسبب في ضحك الجمهور المتواجد، ثم تابعت شيرين حديثها لتقول "حرمت أتكلم في السياسة".

وكانت شيرين قد تعرضت للإيقاف عن الغناء من قبل نقابة الموسيقيين بسبب الأزمة التي جرت، وهو ما دفعها إلى تقديم اعتذار رسمي للشعب المصري عما بدر منها.


(العربية نت)