أعلن الجيش التركي، السبت، انطلاق العملية العسكرية في سوريا تحت اسم " غصن الزيتون "، وذكرت وسائل إعلام تركية أن أفواجا من الجيش الحر بدأت بدخول #عفرين بينما شنت مقاتلات حربية تركية غارات مكثفة ضد أهداف تابعة لوحدات حماية الشعب وحزب الاتحاد الديمقراطي في المدينة الواقعة شمال سوريا .

وتحدثت وحدات الحماية الكردية عن سقوط جرحى بالغارات التركية على عفرين.

موسكو قلقة

من جهتها أعربت روسيا السبت عن "قلقها" حيال إعلان تركيا بدء هجوم بري وجوي في شمال سوريا على وحدات حماية الشعب الكردية، داعية إلى "ضبط النفس".

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان إن "موسكو قلقة حيال هذه المعلومات"، مضيفة "ندعو أطراف المواجهة إلى ضبط النفس".

فيما قال برلماني روسي إنه سيتم التوجه للأمم المتحدة لمطالبة تركيا بوقف العملية العسكرية في عفرين.