اتهم المعارض السوري #أحمد_رمضان، ورئيس الدائرة الإعلامية في#الائتلاف_الوطني_السوري، استخبارات نظام الأسد بـ #اغتيال الكاتب و#المعارض_السوري #منير_درويش.

وقال رمضان في تغريدة له، فجر السبت، إن مخابرات الأسد "تغتال عضو هيئة التفاوض السورية الكاتب منير درويش".

وأضاف رمضان في تغريدته، أن درويش تعرّض لمحاولة دهس بسيارة، قرب منزله، في دمشق، ثم نقل إلى المستشفى "قبل أن تتم تصفيته لاحقاً". بحسب رمضان.

بدورها، أصدرت هيئة التفاوض السورية، السبت، بياناً تنعى فيه المعارض والكاتب منير درويش، مؤكدة أنه تعرض لعملية "تصفية متعمدة" بحسب ما جاء في بيانها الذي نشر تحت عنوان: "استشهاد المناضل وعضو هيئة التفاوض الأستاذ منير درويش".

وشارك المعارض السوري الراحل في مفاوضات " #جنيف "8، بين #نظام_الأسدووفد المعارضة السورية، من أجل إيجاد حل للأزمة السورية، يقوم على مبدأ الانتقال السياسي، وتشكيل هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات، لا وجود لنظام الأسد فيها.

وأعلن في العاصمة السورية، دمشق، أمس الجمعة، عن وفاة المعارض منير درويش. ونقلت وسائل التواصل الاجتماعي، تعليقات كثيرة تناولت ملابسات وفاة المعارض درويش، مع توجيه الاتهام لنظام الأسد باغتياله.