دعا الرئيس الصيني شي جين بينغ أمس، إلى التطبيق الحرفي لسياسة الحزب الشيوعي والولاء المطلق من جانب المسؤولين، وذلك في خطاب جماهيري دار حول الانضباط والفساد بثه التلفزيون في مختلف أنحاء البلاد.

وكان الرئيس شي الذي يشغل منصبه منذ أكثر من خمس سنوات، قد اكتسب سلطات إضافية أكثر من الزعماء الذين شغلوا المنصب في الفترة الأخيرة، وشن حرباً على الفساد في الحزب الشيوعي الحاكم. كما شدد على الجهود الرامية لضمان انضباط كوادر الحزب واستقامتها ونزاهتها.

ومع ذلك فقد كانت دعوته أمس، للانضباط التام غير معتادة في فظاظتها. وقال في الكلمة الموجهة إلى القيادة المركزية للحزب وفقاً لتلفزيون الدولة، «عندما يتخذ مركز الحزب قراراً يتعلق بالسياسة، فعلى كل لجان الحزب أن تطبقه بحذافيره».

وأضاف أنه لا بد من محاسبة المسؤولين الذين يتقاعسون عن تنفيذ واجباتهم السياسية، مؤكداً من جديد ألا هوادة في الجهود الرامية لمحاربة الفساد المتأصل في الحزب.

(رويترز)