استطاع الثنائي تيم حسن ووفاء الكيلاني أن يشكلا الثنائي الأشهر في العام 2017، فشهرة كل منهما كانت كفيلة في جعل خبر زواجهما الأقوى وقعاً خلال السنة الماضية. ويبدو أنّ مشوار الزواج الناجح مستمر مع أحدث صورة نشرها تيم حسن يوم أمس على صفحته الرسمية على الفايسبوك.

الحب الكبير الذي يظهر في عيون الممثل السوري والاعلامية المصرية يعكس واقع الزواج الناجح الذي يجمعهما، مع صورة التقطاها ليلاً حيث يظهر تيم يحتضن وفاء التي تحمل بالوناً فضياً في يدها، وكلاهما يرتدي ملابس شتوية مع الفرو، وهنا لا ندري ما إذا كانت الصورة في لبنان أو سوريا أو في أحد البلاد الأوروبية، وما إذا كانت قد اتخذت ليلة رأس السنة.

اللافت أنّ التعليقات التي رافقت هذه الصورة كانت سلبية، موجّهة نقداً كبيراُ لكليهما، في إشارة إلى أنّ الصورة غير واضحة، وتساءل متابعو النجمين في تهكم عن الهواتف التي يستعملانها، والتي تظهر الصورة في هذه الدرجة من عدم الوضوح. ويبدو أنّ معجبات تيم على الفايسبوك لم يتقبلن بعد ارتباطه بوفاء، حيث انهالت التعليقات أنّه أكثر وسامة منها من قبل كثيرات منهنّ.

وكانت هناك أخبار قد تداولت عن حمل وفاء الكيلاني، إلا أنّه لم يتم التأكيد عليها من قبل أي من الطرفين.

(ياسمينة)