تعرض كليفلاند كافالييرز، بطل 2016، ونجمه ليبرون جايمس لخسارة جديدة قاسية أمام مضيفه مينيسوتا تمبروولفز 99-127 الثلاثاء في الدوري الاميركي لكرة السلة للمحترفين.

وحسم صاحب الارض، رابع المنطقة الغربية، فوزه السادس والعشرين (مقابل 16 خسارة) في الارباع الثلاثة الاولى حيث تقدم بفارق 35 نقطة (32-18 و37-24 و33-25) قبل ان يقلصه الضيف 7 نقاط في الربع الاخير (32-25). والخسارة هي السادسة في آخر 10 مباريات لـ«الملك» جايمس (10 نقاط و8 متابعات و5 تمريرات حاسمة) والنجم الآخر دواين وايد (13 نقطة و4 متابعات و6 تمريرات) وجيف غرين (22 نقطة) وكايل كورفر (19 نقطة). وسيطر مينيسوتا بشكل مطلق على المجريات فكان افضل دفاعا (56 متابعة مقابل 37 لمنافسه) وهجوما (30 تمريرة حاسمة مقابل 26)، وسجل ستة من لاعبيه ما يزيد على 10 نقاط ابرزهم اندرو ويغينز (25 نقطة و6 متابعات). ولعب جيمي باتلر دورا اساسيا في هذا الفوز، وكان قريبا من تحقيق تريبل دبل (10 على الأقل في ثلاث من الفئات الإحصائية الفردية الخمس: نقاط، متابعات، تمريرات حاسمة، سرقة الكرة أو صدها) بتسجيله 21 نقطة مترافقة مع 8 متابعات و9 تمريرات حاسمة. كما حقق كارل انطوني تاونز، الوحيد في الربع الاخير من بين اللاعبين الخمسة الاساسيين الذين بدأوا اللقاء، «دبل دبل» بتسجيله 19 نقطة مع 12 متابعة، وحذا تاج غيبسون حذوه (16 نقطة و13 متابعة).

وشارك ايزياه توماس (9 نقاط ومتابعة واحدة وثلاث تمريرات) العائد من اصابة ابعدته طويلا عن الملاعب، في ثالث مباراة مع كليفلاند، وصيف بطل 2015 و2017، لكن فريقه الذي حقق في المباراتين السابقتين معدلا وسطيا 129 نقطة لم يكن في احلى ايامه ومني بالخسارة الرابعة عشرة منذ بداية الموسم وتوقف رصيده الايجابي عند 26 انتصارا في المركز الثالث على لائحة ترتيب المنطقة الشرقية بفارق كبير خلف بوسطن سلتيكس المتصدر (33 مقابل 10) وتورونتو رابتورز الثاني الذي حقق فوزه الثامن والعشرين (مقابل 10 هزائم) على حساب مضيفه بروكلين نتس 114-113 بعد التمديد. وعلى الرغم من صعوبته، يعتبر هذا الفوز مهما جدا بالنسبة الى تورونتو في حسابات الدوري المنتظم والتأهل الى الادوار النهائية (بلاي اوف) لكونه الخامس تواليا والثامن في آخر 10 مباريات. وتبادل الفريقان السيطرة على المجريات فانهى تورونتو لمصلحته الربعين الاول (26-19) والثالث (33-27)، وتخلف في الثاني (19-25) والاخير (29-36) قبل ان يحسم الوقت الاضافي بصعوبة 7-5. ويدين تورونتو بهذا الفوز بشكل خاص الى ديمار ديروزان صاحب 35 نقطة وثلاثية الفوز قبل 26,1 ثانية من الوقت الاضافي.

واستعاد هيوستن روكتس بعض هيبته بفوزه الثالث في آخر 10 مباريات والـ 28 (مقابل 11 خسارة) منذ بداية الموسم، على حساب مضيفه شيكاغو بولز 116-107.

وواصل غولدن ستايت ووريرز بطل 2015 و2017 ووصيف بطل 2016، تألقه بقيادة النجم السابق ستيف كير، وحقق فوزه الرابع تواليا والثامن في آخر 10 مباريات والـ 32 (مقابل 8 هزائم) منذ انطلاق النسخة الحالية، على ضيفه دنفر ناغتس 124-114. ويبدو ان المسؤولين عن اقامة الدوري لا يحبون منتقدي الحكام، وانزلوا عقوبة مالية مقدارها 25 الف دولار هي الثانية بحق جناح غولدن ستاين درايموند غرين لانتقاده التحكيم في المباراة التي فاز فيها فريقه على لوس انجلس كليبرز. وقال غرين الذي احتسب ضده الخطأ الفني الـ 11 هذا الموسم (رقم قياسي)، حينها عن التحكيم «هذا سيء للغاية. هذا مخيف. لا اعرف لماذا يحصل كل ذلك والامور هكذا شيء مضحك وسخيف. هذا يهدم اللعبة. يجب ان يكون هذا الامر (التحكيم) احدى الاولويات، لا بل الاولوية التي يجب ان يوجد لها حل». وعلى الرغم من ان العقوبة فرضت قبل قليل من انطلاق لقاء الامس، الا انها لم تؤثر في اداء درايموند الذي يعتبر نفسه مستهدفا من قبل الحكام، فسجل 23 نقطة و5 متابعات و10 تمريرات حاسمة، وكان ثاني افضل مسجل للفريق بعد النجم ستيفن كوري (32 نقطة و4 متابعات و9 تمريرات). وقدم لاعبو دنفر اداء جماعيا رائعا سجل فيه اربعة منهم ما يزيد على 21 نقطة هم الصربي نيكولا يوكيتش صاحب تريبل دبل (22 نقطة و12 متابعة و11 تمريرة حاسمة) وغاري هاريس (22 نقطة) وجمال موراي وتراي لايلز (21 نقطة لكل منهما).

وتغلب سان انطونيو سبيرز ثالث المنطقة الغربية (28 فوزا مقابل 14 خسارة) على مضيفه ساكرامنتو 107-100، ولوس أنجلس كليبيرز على أتلانتا هوكس 108-107، وانديانا بايسرز على ميلووكي باكس 109-96، ونيو أورلينز بيليكانز على ديترويت بيستونز 112-109.

(أ ف ب)