قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن المحكمة العليا في إيران أيدت حكما بإعدام أكاديمي إيراني يحمل إقامة بالسويد بعد إدانته بالتجسس، هو أحمد رضا جلالي الطبيب والمحاضر في جامعة كارولينسكا الطبية بستوكهولم وقد اُتهم بتقديم معلومات إلى إسرائيل لمساعدتها في اغتيال عدد من كبار العلماء النوويين.

وأُلقي القبض على جلالي في إيران في نيسان من العام 2016 وأُدين لاحقا بالتجسس. وتقول منظمة العفو الدولية إن جلالي نفى الاتهامات.

وقالت منظمة العفو الدولية ومقرها لندن إن محامي جلالي أُبلغوا يوم السبت بأن المحكمة العليا نظرت قضيته وأيدت الحكم الصادر في 24 أكتوبر تشرين الأول في جلسة سرية دون السماح لهم بتقديم مرافعة للدفاع.

وقالت ماجدالينا مغربي نائبة مدير العفو الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بيان "هذا ليس تعدياً صادماً فحسب على حق المحاكمة العادلة بل هو أيضا استخفاف مطلق بحق أحمد رضا جلالي في الحياة".

وكان جلالي في زيارة عمل لإيران عندما اعتُقل وأرسل إلى سجن إيفين. وقالت منظمة العفو إنه احتُجز في سجن انفرادي لمدة ثلاثة أشهر من فترة احتجازه وتعرض لتعذيب.

(رويترز)